مستشفى بانكوك يوجه استثماراته نحو الجراحة الحديثة بمساعدة الروبوتية للارتقاء برعاية المرضى من خلال الابتكارات الجراحية

بانكوك، تايلاند – Media OutReach Newswire – 1 يوليو 2024 – الاستثمار بمستشفى بانكوك –هناك أحد الرواد في مجال تقديم الخدمات الصحية في تايلاند- ما يزيد بـ 200 مليون بات تايلاندي لإنشاء مركز الجراحات الروبوتية المتطورة. وقد تم تزويد المنشأة بغرف عمليات متعددة مجهزة بأحدث المنصات الروبوتية، بما فيها منظومة دافنشي أكساي الروبوتي (da Vinci […]

بانكوك، تايلاند – Media OutReach Newswire – 1 يوليو 2024 – الاستثمار بمستشفى بانكوك –هناك أحد الرواد في مجال تقديم الخدمات الصحية في تايلاند- ما يزيد بـ 200 مليون بات تايلاندي لإنشاء مركز الجراحات الروبوتية المتطورة. وقد تم تزويد المنشأة بغرف عمليات متعددة مجهزة بأحدث المنصات الروبوتية، بما فيها منظومة دافنشي أكساي الروبوتي (da Vinci Xi) للجراحية. يؤكد هذا الاستثمار على التزام المستشفى بأن يصبح الوجهة الأولى للجراحة بمساعدة الروبوتية في جنوب شرق آسيا.

وقد عرض المستشفى خبراته في الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة لتقديم أفضل النتائج إلى المرضى وذلك بعد نجاحه في إتمام بـ 200 حالة. وتتمثل الرؤية الاستراتيجية للمستشفى أن يصبح مركزًا روبوتيًا في جنوب شرق آسيا، الأمر الذي سيجعل العلاجات الجراحية المتقدمة أكثر إتاحة للمرضى في أنحاء المنطقة بأسعار تنافسية.

تعمل منظومة دافنشي شي الجراحية على تمكين الجراحين من أداء العمليات الجراحية المعقدة مع تحسين الدقة وبمزيد من البراعة. تتضمن الحالات التي يمكنها الاستفادة من الجراحة بمساعدة الروبوتية من حالات الأمراض الصدرية مثل سرطان الرئة، وأمراض المسالك البولية مثل سرطان البروستاتا والكلى، وأمراض البطن والكبد والبنكرياس الصفراوي بما في ذلك الفتق وسرطان الكبد. وكذلك أمراض النسائية مثل الأورام الليفية الرحمية وأورام المبيض.

التصريح من  الدكتور إيكيت سوراكارن، نائب مدير مستشفى بانكوك : “نكرس جهودنا لمواجهة التحديات في مجال الخدمات الصحية التي تواجهها بمنطقة جنوب شرق آسيا، بما في ذلك العوامل المتزايدة للمرض بالسرطانات ، وتقدم العمر للسكان، والفوارق في الحصول على رعاية صحية جيدة”. وأضيف عن ذلك : “يركز مشروعنا للجراحة بمساعدة الروبوتية على تقديم نتيجة والقيمة ملموسة لمرضانا،ومع المشاركة الفاعلة بين شركات التأمين لتوسيع نطاق تغطية هذه العلاجات المتقدمة”.

وقد حقق المستشفى نتائج ملحوظة، مع تحسينات كبيرة في المؤشرات التشغيلية الرئيسية مثل تخفيف فقدان الدم، وتسريع وقت الشفاء، وتسريع بدء المرضى للحركات، وتخفيف خطر العدوى، وإعادة القبول غير المخطط له. وفي عمليات جراحية محددة، أتاح استخدام الأنظمة الروبوتية أساليب الحفاظ على الأعصاب مع الحفاظ على وظائف المسالك البولية في حالات سرطانات البروستاتا وتحسين إزالة العقد الليمفاوية في حالات سرطان الرئة.

يجمع النهج متعدد التخصصات الذي يتبعه مستشفى بانكوك الفرق الطبية ذات المهارات العالية معًا لوضع خطط علاجية مخصصة وتقديم خدمات ورعاية شاملة طوال خطوات علاجية لمرضى. تتضمن الخطة الخمسية للمستشفى توسيع إمكاناتها في الجراحة الروبوتية، مع تغطية المزيد من التخصصات مثل جراحة الأنف والأذن والحنجرة، والاستثمار في التعليم والتدريب لترسيخ مكانة مستشفى بانكوك كمركز إقليمي لتنمية المهارات.

قال الدكتور إيكيت سوراكارن: “نواصل التزامنا بتطوير آفاق الجراحة الروبوتية وتوسيع مزاياها للمرضى في آسيا.”

للمزيد من المعلومات عن مركز الجراحات الروبوتية بمستشفى بانكوك، يُرجى زيارتنا : https://www.bangkokhospital.com/en/campaign/robotic-surgery

priyatida@mediaplusconnection.com