‫رئيس وحدة الجنسية عن طريق الاستثمار في دومينيكا يهنىء المسلمين بمناسبة حلول شهر رمضان المبارك

لندن، 13 نيسان/أبريل، 2021 / PRNewswire / — يعتبر شهر رمضان المبارك، الذي من المقرر أن يبدأ في 13 نيسان/أبريل 2021، وقتًا للتأمل الروحي والصوم والصلاة.  إنه الوقت الذي يمتنع فيه المسلمون في جميع أنحاء العالم عن تناول الطعام والشراب بين الفجر والغروب خلال الشهر التاسع من التقويم القمري الإسلامي.  على الرغم من أن المسلمين يمثلون أقلية دينية في كومنولث دومينيكا، إلا أنهم أعضاء نشيطون في المجتمع حيث ينص دستور البلاد على حرية الدين، بما في ذلك حرية الفكر، وحرية ممارسة العقيدة، والتحرر من أي قسم يتعارض مع معتقدات الفرد.

وصل المسلمون لأول مرة إلى هذه الدولة الكاريبية من غرب إفريقيا خلال الحكم الاستعماري.  وكانت الموجات الإضافية من المسلمين الذين هاجروا إلى دومينيكا عمالاً من آسيا.  وتعزز المجتمع الإسلامي في الجزيرة في وقت لاحق حيث جاء المزيد من الطلاب الدوليين إلى الجزر للدراسة في الجامعات الرائدة في الجزيرة مثل جامعة ويست إنديز ومقرها روسو وكلية الطب بجامعة أول سينتس.

ومع بدء صوم شهر رمضان، قدم رئيس برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في دومينيكا، السفير إيمانويل نانثان، تحياته إلى المجتمع المسلم في هذه الدولة.  “إلى جميع إخواننا وأخواتنا الذين يرحبون بنا دائمًا بصراحة، رمضان مبارك من الدومينيكا.”  برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار لهذه الدولة مكن العديد من المسلمين الأجانب الذين حصلوا على الجنسية الدومينيكية من الهروب من الاضطهاد الديني، وزيارة المساجد المحلية بحرية، والتمتع بحرية المعتقد، وهو شعور يحظى بتقدير كبير من قبل رئيس الوزراء روزفلت سكيريت وجميع مواطني الدومينيكا.

وتلتزم الجزيرة أيضًا بالحفاظ على علاقات وثيقة مع دول الشرق الأوسط.  في شهر كانون الثاني/يناير من العام الماضي، افتتحت دومينيكا رسميًا أول سفارة لها في الشرق الأوسط، في أبو ظبي بدولة الإمارات العربية المتحدة.

 وفقًا لمؤشر برنامج  الجنسية عن طريق الاستثمار لفاينانشيال تايمز، تم تصنيف برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في دومينيكا على أنه الأفضل في العالم على مدار السنوات الأربع الماضية.   يقدم البرنامج للمتقدمين الأفراد والأسر جنسية ثانية في الدولة مقابل الاستثمار في صندوق التنويع الاقتصادي للبلاد أو في مشروع عقاري معتمد من قبل برنامج  الجنسية عن طريق الاستثمار  في الدولة.

 يحظى البرنامج بتقدير كبير بسبب عملية التقديم الفعالة وتكاليفه المقبولة، حيث يبدأ الاستثمار من 100،000 دولار أميركي في صندوق التنويع الاقتصادي أو بحد أدنى 200،000 دولار أميريكي في العقارات.  تشمل مزايا الجنسية في دومينيكا السفر بدون تأشيرة والسفر عند الوصول إلى 75 بالمئة من دول العالم، بما في ذلك مراكز الأعمال الرئيسية العالمية.  ليست هناك حاجة إلى إقامة أو مقابلة شخصية لعملية تقديم الطلب، ويمكن الحصول على الجنسية في غضون ثلاثة أشهر تقريبًا.

للتواصل:

pr@csglobalpartners.com

www.csglobalpartners.com