Breaking News

‫رئيس الوزراء يقول: جميع مواطني دومينيكا يستفيدون من برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار

لندن، 10 كانون الأول/ديسمبر، 2020 / بي آر نيوزواير / — خلال برنامج حكومي أسبوعي، سلط رئيس وزراء كومنولث دومينيكا، روزفلت سكيريت، الضوء على بعض الإنجازات التي حققتها الدولة القائمة على جزيرة صغيرة هذا العام.  أشار إيان دوغلاس، النائب عن دائرة بورتسموث، إلى بعض المشاريع التي استمرت على الرغم من جائحة فيروس كورونا، بما في ذلك بناء العديد من الفنادق واستمرار برنامج الإسكان.   ويمول برنامج الحصول على جنسية دومينيكا عن طريق الاستثمار كلا التطويرين.

 منذ ما يقرب من ثلاثة عقود ودومينيكا ترحب بالمستثمرين الأجانب وعائلاتهم ليصبحوا مواطنين في الدولة  بمجرد تقديم تبرع لصندوق الحكومة  أو أو الاستثمار في العقارات. يتم بعد ذلك ضخ الإيرادات الناتجة عن البرنامج في مختلف قطاعات المجتمع الدومينيكي من الرعاية الصحية والتعليم إلى البنية التحتية والسياحة.

وقال رئيس الوزراء سكيريت في برنامجه الأسبوعي: “ما فعلناه هو إعادة هيكلة البرنامج لتعزيز نزاهته، وتعزيز شفافيته، وتعزيز المساءلة، ونضمن أيضًا في العملية أن يستفيد جميع الدومينيكيين من برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار.  لقد تمكنا من استخدام برنامجنا للجنسية عن طريق الاستثمار لبناء الفنادق والتأكد من انتشار هذه العقارات.  هذا فضلا عن استخدام برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار لتوليد التمويل الذي تشتد الحاجة إليه للإسكان، وهو أمر مهم جدًا لموظفينا، ومن أجل الرعاية الصحية، الأشخاص الذين يبنون المستشفيات والمراكز الصحية.  وبالطبع، سنستخدم برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار كأداة لتمويل المطار الدولي هنا.”

وعلى الطرف الآخر من الطيف، يحصل المستثمرون الذين يصبحون مواطنين في دومينيكا على إمكانية الوصول إلى عدد كبير من المزايا.  وتشمل هذه زيادة حرية السفر إلى ما يقرب من 140 دولة ومنطقة، وآفاق الأعمال البديلة، وأخيرًا، الخيار الذي لا يقدر بثمن لنقل الجنسية للأجيال القادمة.   على مدى السنوات الأربع الماضية، صُنف برنامج الجنسية عن كطريق الاستثمار في دومينيكا على أنه الأفضل في العالم مؤشر برامج الجنسية عن طريق الاستثمار – وهي دراسة سنوية مستقلة وضعها خبراء في مجلة إدارة الثروة المهنية للفاينانشيال تايمز.

يمكن لأولئك الذين يختارون الإقامة في دومينيكا أن يطمئنوا إلى أنهم يعيشون في دولة تضع التنمية الوطنية في مقدمة أولوياتها.  في السنوات الأخيرة، استخدمت دومينيكا الأموال لبناء منازل مقاومة للطقس ودعم المبادرات التعليمية.  كما أن الدولة بصدد بناء مستشفى على أحدث طراز من شأنه أن يسهم في تعزيز قطاع الرعاية الصحية في الجزيرة.

pr@csglobalpartners.com ،‏

www.csglobalpartners.com